منتدى سيف الله للإبداع

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد, يشرفنا أن تقوم بالدخول وذلك بالضغط على زر الدخول إن كنت عضوا بالمنتدى.أو التسجيل إن كنت ترغب بالإطلاع على مواضيع المنتدى والمشاركة في أقسام المنتدى فقط إضغط على زر التسجيل و شكرا لك
منتدى سيف الله للإبداع

منتدى سيف الله للإبداع


نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

شاطر
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الخميس يونيو 25, 2015 2:42 am

الاستمناء



[rtl]س: ما حكم الاستمناء في نهار رمضان؟[/rtl]


[rtl]ج: من استمنى باستعمال العادة السرية أو غيرها ونزل منه مني فسد صومه، وعليه أن يتوب إلى الله عز وجل ويمضي في صوم اليوم الذي أفسده، ويقضي يومًا مكانه ([size=24][1]) .[/size][/rtl]


([1])  إجماعا.ذكره والذي قبله الماوردي وان قدامة والنووي.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الخميس يونيو 25, 2015 2:47 am

الجماع



[rtl]س: رجل جامع زوجته في نهار رمضان، فماذا عليه وعليها؟[/rtl]


[rtl]ج: من جامع وهو صائم في نهار رمضان فأنزل أو لم ينزل فقد ارتكب إثمًا عظيمًا وهتك حرمة شهر كريم؛ لذلك فإن فعله هذا يترتب عليه أمور أربعة:[/rtl]


[rtl]1- التوبة الصادقة إلى الله  تعالى: والعزم عدم العود إلى فعل هذا المنكر القبيح، الذي عبر عنه ذلك الرجل الذي فعله، وجاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم تائبًا بقوله: هلكت يا رسول الله فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: «وما أهلكك» قال: وقعت على أهلي في نهار رمضان، فأقره النبي صلى الله عليه وسلم على قوله هلكت، والهلاك يعبر به عند الوقوع في العصيان([size=24][1]) لذلك أمره رسول الله صلى الله عليه وسلم قائلا: «استغفر الله»([2]) .[/size][/rtl]


[rtl]2- يتم صوم يومه الذي جامع فيه: وإن كان بجماعة قد أفسد صومه.[/rtl]


[rtl]3- يقضي يومًا بدل هذا اليوم: لقوله صلى الله عليه وسلم للرجل الذي فعل ذلك: «وصم يومًا مكانه»([size=24][3])  ولأنه أفسد صوم يوم من رمضان فلزمه قضاؤه، كما لو أفسده بأكل أو شرب، أو أفسد صومه الواجب بالجماع فلزمه قضاؤه كغير رمضان ([4]) .[/size][/rtl]


[rtl]4- عليه الكفارة: وهي كما جاء في حديث أبي هريرة رضي الله عنه: بينما نحن جلوس عند النبي صلى الله عليه وسلم إذا جاءه رجل فقال: يا رسول الله هلكت. قال: «مالك» قال: وقعت على امرأتي وأنا صائم. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «هل تجد رقبة تعتقها؟» قال: لا، قال: «فهل تستطيع أن تصوم شهرين متتابعين؟» قال: لا، قال: «فهل تجد إطعام ستين مسكينًا» قال: لا، قال: فمكث رسول الله صلى الله عليه وسلم فبينا نحن على ذلك، أتي رسول الله صلى الله عليه وسلم بعَرَق فيها تمر والعَرَقُ المكتل قال: «أين السائل؟» فقال: أنا قال: «خذ هذا فتصدق به» فقال الرجل: على أفقر مني يا رسول الله؟ فوالله ما بين لابتيها يريد الحرتين أهل بيت أفقر من أهل بيتي، فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى بدت أنيابه ثم قال: «أطعمه أهلك»([size=24][5]) .[/size][/rtl]


[rtl]فالكفارة هنا على ثلاث مراتب:[/rtl]


[rtl]المرتبة الأولى: عتق رقبة مؤمنة، فإن لم يجد لفقره أو لعدم وجود الرقبة انتقل إلى المرتبة الثانية وهي: صوم شهرين متتابعين، لا يفطر فيهما، فإن أفطر فيهما يومًا أو أكثر بدون عذر شرعي وجب عليه أن يستأنف الصوم (أي يبتدئ الصوم من أوله)    ؛لأن رسول الله قال: «شهرين متتابعين»، وإن أفطر فيهما يومًا أو أكثر لعذر شرعي كمرض، أو سفر لم يقصد به التحايل فإنه يبني على ما صام، فلو صام مثلاً شهرًا ثم أفطر ثلاثة أيام لمرضه فإنه يصوم ما بقي عليه بعد شفائه وهو شهر، حتى يكمل الشهرين، فإذا كان من عليه الكفارة عاجزًا عن الصوم لمرض لا يرجى برؤه، أو لأنه شيخ هرم يشق عليه الصوم انتقل إلى المرتبة الثالثة وهي: إطعام ستين مسكينًا وذلك لأن الشهرين ستون يومًا، ومن عجز عن الصوم لمرض لا يرجى برؤه أو لكبر سن أطعم عن كل يوم يفطره مسكينًا، وكذلك هنا يطعم العاجز عن صوم الكفارة مسكينًا بدل كل يوم، فإن عجز عن الإطعام سقط عنه الكفارة، وهذا من لطف الله بعباده أن أسقط عنهم ما يعجزون عن أدائه فله الحمد والمنة سبحانه.[/rtl]


[rtl]أما المرأة فعليها، إن كان الجماع برضاها مثل ما على الرجل([size=24][6]) وإن كانت مكرهة فلا شيء عليها، غير أنها تقضي ذلك اليوم الذي جامعها زوجها فيه([7]) .[/size][/rtl]


([1])وفي رواية قال: احترقت، احترقت، رواها البخاري (4/161) ومسلم (7/228) وفي رواية: جاء رجل وهو ينتف شعره، ويدق صدره، ويقول: هلك الأبعد، وفي رواية: بلطم وجهه، وفي رواية: يدعو ويله، وفي رواية: ويحثي على رأسه التراب انظر فتح الباري (4/164).
([2])  رواه أبو داود (7/23) وابن خزيمة (3/224) وابن حبان (5/214) وسكت عنه أبو داود والمنذري وصححه ابن خزيمة وابن حبان والدارقطني (2/190) وقال: هذا إسناد صحيح.
([3])  رواه أبو داود (7/26) وعبد الرزاق (4/196) وابن خزيمة (3/224) والدارقطني (2/190) والبيهقي (4/226) وقال النووي: إسنادها جيد. وصححه الحافظ في الفتح.
([4])  وهو قول الجمهور ومنهم أبو حنيفة ومالك وأحمد والشافعي في أظهر أقواله.
([5]) رواه البخاري 4/163ومسلم 7/244.
([6])  وهو قول الجمهور ومنهم: الحنفية والشافعية والحنابلة.
([7])  وهو قول الجمهور ومنهم: المالكية والشافعية والحنابلة.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الخميس يونيو 25, 2015 2:49 am

جامع أكثر من مرة



[rtl]س: رجل جامع زوجته أكثر من مرة في نهار رمضان فهل عليه كفارة واحدة أم أكثر؟[/rtl]


[rtl]ج: إن جامع الرجل في يوم واحد أكثر من مرة قبل أن يكفر فعليه كفارة واحدة، إلا أنه آثم في كل مرة، أما إن كان الجماع في أيام مختلفة فعليه أن يكفر كفارة عن كل يوم جامع فيه ([size=24][1]) فيكون مجموع الكفارات عدد الأيام التي جامع فيها، فلو جامع ثلاث مرات في رمضان يكون عليه ثلاث كفارات، لأن كل يوم عبادة منفردة، فإذا وجبت الكفارة بإفساده لم تتداخل كرمضانين وحجتين.[/size][/rtl]


([1])  وهو قول الجمهور ومنهم: المالكية والشافعية والحنابلة.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الخميس يونيو 25, 2015 2:52 am

الاحتلام



[rtl]س: رجل نام فاحتلم في نهار رمضان، فهل يفسد صومه؟[/rtl]


[rtl]ج: من احتلم في نهار رمضان لم يفسد صومه ([size=24][1]) لأنه فعل حصل بدون علمه واختياره قال تعالى: }رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا{ [البقرة: 286]، وقال صلى الله عليه وسلم: «رفع القلم عن ثلاث، عن النائم حتى يستيقظ وعن الصبي حتى يحتلم وعن المجنون حتى يعقل»([2]) .[/size][/rtl]


([1])  إجماعًا ذكره الطحاوي وابن حيبرة والماوردي والنووي وابن تيمية.
([2])  مضى تخريجه .
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الخميس يونيو 25, 2015 2:54 am

أصبح جنبًا



[rtl]س: رجل جامع أهله بالليل، ونام قبل أن يغتسل ولم ينبه من نومه إلا بعد طلوع الفجر الثاني، فكيف يفعل؟[/rtl]


[rtl]ج: من أصبح جنبًا من جماع وقع بالليل فصومه إن صام صحيح([size=24][1])، وكل ما عليه أن يغتسل ويصلي الفجر، قالت أم المؤمنين عائشة وأم سلمة رضي الله عنهما: كان النبي صلى الله عليه وسلم يصبح جنبًا من جماع غير احتلام، ثم يصوم رمضان([2]).[/size][/rtl]



([1])  إجماعًا: ذكره ابن هيبرة والماوردي والنووي وابن دقيق العهد. وقال ابن قدامة هو قول عامة أهل العلم.
([2])  رواه البخاري (4/143) ومسلم (7/220).
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الخميس يونيو 25, 2015 2:58 am

متى يجوز للمسافر الفطر



[rtl]س: هل يجوز للصائم أن يفطر إذا كان مسافرًا بالسيارة أو الطائرة، أم لا بد من كون السفر على الأقدام أو الدواب حتى يفطر، وهل يشترط أن تكون هناك مشقة في السفر، وهل يقضي وما هو الأفضل في حقه؟[/rtl]


[rtl]ج: يجوز للمسافر سفرًا تقصر فيه الصلاة أن يفطر ([size=24][1]) سواء كان مسافرًا على الأقدام، أو على الدواب، أو السيارات أو الطائرات أو السفن فمتى وجد السفر جاز الفطر، سواء وجد مشقة أم لم يجد، لأن الله تعالى علق الفطر على مطلق السفر، فقال سبحانه: }وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ{ [البقرة: 185] فإذا زال سفره وانقضى رمضان قضي ما عليه من صيام، وليس عليه إطعام ([2]) .[/size][/rtl]


[rtl]أما الأفضلية فهي مختلفة من شخص إلى آخر، ومن سفر إلى سفر، ومن وقت إلى وقت، فقد يكون الصوم أفضل، وقد يستوي الحالان، وقد يكون الفطر أفضل، وقد يجب الفطر، وهذه الحالات وهي:[/rtl]


[rtl]الحالة الأولى: الصوم في السفر أفضل:[/rtl]


[rtl]وذلك في حق من لا يجد مشقة في سفره ([size=24][3]) كمن يسافر عبر وسائل المواصلات الحديثة المريحة والصوم أفضل لأمور منها.[/size][/rtl]


[rtl]1- لأنه أسرع في إبراء الذمة: وعدم تحمل دين الصوم.[/rtl]
[rtl]2- والصوم أفضل: لأن فيه اقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم: فقد كان صلى الله عليه وسلم لا يفطر في سفر إلا لحاجة شديدة، فعن أبي الدرداء رضي الله عنه، قال خرجنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في بعض أسفاره، في يوم حار، حتى يضع الرجل يده على رأسه من شدة الحر، وما فينا صائم إلا ما كان من النبي صلى الله عليه وسلم وعبد الله بن رواحة ([size=24][4])  ورسول الله صلى الله عليه وسلم لا يفعل إلا الأفضل.[/size][/rtl]


[rtl]3- والصوم أفضل: لأن كثيرًا من الناس يجدون في الصوم في رمضان مع الناس سهولة:[/rtl]


[rtl]قد لا يجدونها في أيام الفطر، حيث يكون الناس مفطرون وهم صائمون، والمسلم مطلوب منه أن يأخذ بالأسهل، وما ليس عليه فيه حرج ما لم يكن إثمًا وهذا أمر ملاحظ من كثير من الناس، حيث يفطر الواحد منهم، ثم يشق عليه القضاء، ويتكاسل عنه حتى يدركه رمضان آخر فيقع في إثم التأخير.[/rtl]


[rtl]الحالة الثانية: يستوي فيها الصوم والفطر: وذلك في حق من يجد بعض المشقة، لكنه قوي جلد لا تؤثر فيه، ولا تمنعه من فعل النوافل، فعن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها: أن حمزة الأسلمي رضي الله عنه قال للنبي صلى الله عليه وسلم: أأصوم في السفر؟ وكان كثير الصيام فقال: «إن شئت فصم، وإن شئت فأفطر»([size=24][5]) وعن أنس رضي الله عنه قال: كنا نسافر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يعب الصائم على المفطر، ولا المفطر على الصائم ([6]) وقال أبو سعيد الخدري رضي الله عنه مثله، وزاد يرون أن من وجد قوة فصام فإن ذلك حسن، ويرون أن من وجد ضعفًا فأفطر فإن ذلك حسن ([7]) وكذلك قال جابر وابن عباس وعائشة رضي الله عنهم ([8]) .[/size][/rtl]


[rtl]الحالة الثالثة: يكون الفطر فيها أفضل في حق من وجد مشقة تتعبه أو تمنعه من فعل بعض الطاعات ([size=24][9]) فعن أنس رضي الله عنه قال: كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر، فصام بعض وأفطر بعض فتحزم المفطرون وعملوا وضعف الصائمون عن بعض العمل، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ذهب المفطرون اليوم بالأجر»([10]) .[/size][/rtl]


[rtl]الحالة الرابعة: يكون الفطر فيها واجبًا: في حق من وجد مشقة تؤذيه، أو تمنعه من فعل شيء من المفروضات، أو أغمي عليه بسببه فعن جابر رضي الله عنه، قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر فرأى زحامًا، ورجلا قد ظُلل عليه، فقال «ما هذا» فقالوا: صائم فقال: «ليس من البر الصوم في السفر»([size=24][11]) وعنه رضي الله عنه في حق من شق عليهم الصوم، وأمرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يفطروا فلم يفطروا، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أولئك العصاة، أولئك العصاة»([12]) .[/size][/rtl]


([1])  السفر الذي تقصر فيه الصلاة ما زاد على (85) كيلو متر.
([2])  إجماعًا ذكره ابن قدامة والنووي وابن تيمية.
([3])  عند الجمهور ومنهم: الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة في وجه.
([4])  رواه البخاري (4/182) ومسلم (7/223).
([5])  رواه البخاري (4/179) ومسلم (7/236).
([6])  رواه البخاري (4/186) ومسلم (7/235).
([7])  رواه مسلم (7/243).
([8])  رواه البخاري (4/186) ومسلم (7/232، 235) .
([9])  اتفق الفقهاء على أن الأفضل في حقه الفطر.
([10])  رواه البخاري (6/84) ومسلم (7/236).
([11])  رواه البخاري (4/183) ومسلم (7/233).
([12])  رواه مسلم (7/232).
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الجمعة يونيو 26, 2015 9:53 pm

الإقامة بعد السفر



[rtl]س: مسافر أقام ببلد ثلاثة أيام، هل يحق له أن يفطر فيها، أم لابد من الصوم؟[/rtl]


[rtl]ج: المسافر إذا نوى الإقامة ببلد أقل من أربعة أيام فإنه يجوز له الفطر([size=24][1]) .[/size][/rtl]




([1])  إجماعًا ذكره ابن رشد وابن قدامة والنووي.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الجمعة يونيو 26, 2015 9:56 pm

التردد في الإقامة



[rtl]س: مسافر دخل بلدًا غير بلدة لقضاء حاجة له إلا أنه لا يعلم متى تنتهي حاجته، وكل يوم يظن أنه يقضيها ولا يتم له ذلك فهل يجوز له الفطر؟[/rtl]


[rtl]ج: المسافر إذا دخل بلدًا غير بلده لقضاء حاجة له، أو في جهاد عدو، أو حبسه سلطان، أو مرض ولا يعلم هل تقضي حاجته في يوم أو أكثر فإنه يجوز له الفطر حتى تقضى حاجته، ولو مكث أشهرًا ([size=24][1]) فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: أقام النبي صلى الله عليه وسلم تسعة عشر يقصر ([2]) يعني عام الفتح، وهو صلى الله عليه وسلم لا يدري كم يمكث في مكة، فقصر حتى خرج منها، وهذا يدل على أن المتردد الذي لا يعلم كم تكون مدة إقامته له الترخص برخص السفر من قصر الصلاة والفطر.[/size][/rtl]


([1])  وهو قول الجمهور: الحنفية والمالكية والحنابلة والشافعية في قول.
([2])  رواه البخاري (2/561).
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الجمعة يونيو 26, 2015 9:58 pm

سفر المعصية



[rtl]س: إذا سافر إنسان لفعل المعاصي، فهل يحق له الترخص برخص السفر، من فطر في رمضان وقصر للصلاة الرباعية؟[/rtl]


[rtl]ج: من سافر سفر معصية فليس له الترخص برخص السفر ([size=24][1])؛ لأن الله عز وجل خفف عن المسافر غير الباغي، وغير العادي([2])، قال تعالى: }فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ{ [البقرة: 173] ففي هذه الآية لم يبح الله عز وجل للباغي والعادي أكل الميتة إذا اضطرا إليها، لأنهما خرجا للمعصية، فإذا حرم الله عليهما أكل الميتة عند الضرورة فكيف يبيح لهما الترخص برخص السفر؟ ثم إن إباحة الفطر في رمضان للخارج في معصية إعانة له على معصيته، وتقوية لجسده وشيطانه عليها، لذلك لا يجوز لمن خرج مسافرًا سفر معصية أن يفطر في رمضان، ولا يجوز له أن يقصر الصلاة الرباعية.[/size][/rtl]


([1])  وهو مذهب جماهير العلماء من الصحابة والتابعين، وبه قال مالك والشافعي وأحمد.
([2])  قال مجاهد وسعيد بن جبير في تفسير الباغي والعادي: قاطعًا للسبيل أو مفارقًا للأئمة أو خارجًا في معصية الله، انظر تفسير ابن كثير (1/249).
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الجمعة يونيو 26, 2015 10:00 pm

الحجامة

[rtl]س: ما حكم الحجامة للصائم؟[/rtl]
[rtl]ج: الحجامة من المفطرات التي يفطر بها الحاجم والمحجوم لقوله صلى الله عليه وسلم: «أفطر الحاجم والمحجوم»([size=24][1]) .[/size][/rtl]


([1])  حديث صحيح متواتر ، رواه عن رسول الله ص ثمانية عشر صحابيًا هم: ثوبان وشداد ورافع وجابر، وعائشة وعلي وأبو موسى، وأبو هريرة، وأسامة، وابن عباس، ومعقل وسمرة، وأنس وبلال، وابن عمر، وسعد ، وأبو زيد الأنصاري، وابن مسعود رضي الله عنهم، وقد صحح الحديث أئمة الحديث وجباله الأوزاعي وابن مهدي، وإسحاق، وابن المديني وابن حنبل وأبو زرعة والبخاري والترمذي وعثمان بن سعيد وإبراهيم الحربي، وابن المنذر، وابن خزيمة وابن حبان والعقيلي، وأبو الوليد النيسابوري، والحاكم، وابن قدامة والنووي، وابن تيمية وابن القيم، وابن مفلح وابن عبد الهاجي والسيوطي رحمهم الله تعالى، والإفطار بالحجامة مذهب الإمام أحمد وإسحق وابن المنذر وابن خزيمة، وقول عطاء وابن مهدي، وكان الحسن ومسروق وابن سيرين لا يرون للصائم أن يحتجم وكان جماعة من الصحابة يحتجمون ليلا في الصوم منهم: ابن عمر وابن عباس وأبو موسى وأنس.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الجمعة يونيو 26, 2015 10:07 pm

تحليل الدم



[rtl]س: ما حكم تحليل الدم للصائم؟[/rtl]


[rtl]ج: أخذ الدم من الوريد أو غيره للتحليل، الصحيح أنه لا يفطر الصائم، لكن إن كان الدم المأخوذ كثيرًا فالأولى تأجيله إلى الليل، فإن فعله بالنهار فالأحوط القضاء، تشبيهًا له بالحجامة ([size=24][1]) .[/size][/rtl]


([1])  فتاوى وتنبيهات ونصائح لسماحة الشيخ عبد العزيز بن باز (389).
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الجمعة يونيو 26, 2015 10:09 pm

الكحل

س: ما حكم الاكتحال للصائم؟

ج: الكحل أنواع، فهناك أنواع حادة أو مطيبة قد تصل إلى الحلق، فإذا اكتحل الصائم بها، ثم وجد طعمها في حلقه، أو علم وصولها إلى جوفه أفطر ([1]) أما إذا كان الكحل من النوع البارد ولم يصل إلى جوفه أو حلقه فلا يفطر، واجتناب ذلك أفضل، حتى لا يعرض الصائم صومه إلى الفساد.



([1]) وهو قول المالكية والحنابلة.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في السبت يونيو 27, 2015 9:05 pm

السعوط



[rtl]س: ما  حكم استعمال السعوط في الأنف؟[/rtl]
[rtl]ج: السعوط مفطر فيجب على الصائم الابتعاد عنه ([size=24][1]) .[/size][/rtl]


([1])  وهو قول الجمهور، منهم: الشافعية والحنابلة، وقال الإمامان أبو حنيفة ومالك: يفطر إن وصل حلقه، والسعوط لا يؤمن من وصوله إلى الحلق.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في السبت يونيو 27, 2015 9:08 pm

الحقنة



[rtl]س: ما حكم استعمال الحقنة الشرجية والتحميلة؟[/rtl]


[rtl]ج: لا يجوز استعمال الحقنة الشرجية والتحميلة، سواء كانت في القُبل أو الدبر فإن ذلك كله مفطر ([size=24][1]) ؛ لأن الدبر منفذ إلى الجوف، وكذلك قبل المرأة، أما الرجل فلو استعمل قطرة أو نحوها في إحليله ([2]) فإنه لا يفطر، لأنه ليس بمنفذ إلى الجوف ([3]) .[/size][/rtl]




([1])  وهو قول الجمهور، منهم أهل المذاهب الأربعة وذكر النووي: أنه قول عامة أهل العلم.
([2])  أي ذكره.
([3])  وهو قول الجمهور، منهم: الأحناف والمالكية والحنابلة.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في السبت يونيو 27, 2015 9:09 pm

الجرح والدمل



[rtl]س: إذا جُرح الصائم وسال منه دم، فهل يؤثر ذلك على صومه؟[/rtl]


[rtl]ج: من جرح وهو صائم، أو عصر دملاً أو قلع ضرسًا أو نزف دم من أنفه أو من أي مكان من جسده فلا شيء عليه وصومه صحيح.[/rtl]
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في السبت يونيو 27, 2015 9:11 pm

القيء



[rtl]س: صائم في نهار رمضان أحس بغثيان وحموضة فأدخل أصبعه في فمه حتى قاء (يعني استفرغ ما في بطنه) فهل يلزمه شيء؟[/rtl]


[rtl]ج: من قاء متعمدًا بأن أدخل أصبعه في حلقه، أو عصر معدته، أو عمل أي عمل يقصد به إخراج ما في معدته من أكل، وهو ما يسمى بالاستفراغ فقد فسد صومه، وعليه القضاء، أما من ذرعه القيء أي خرج منه من غير اختياره وقصده فلا شيء عليه لقوله صلى الله عليه وسلم: «من ذرعه القيء فليس عليه قضاء ومن استقاء عامدًا فليقض»([size=24][1]) .[/size][/rtl]





([1])  رواه الإمام أحمد (2/498) وأبو داود (7/6) والترمذي (3/409) وابن ماجه (1/536) والدارمي (2/14) وابن الجارود (140) والطحاوي (2/97) وابن خزيمة (3/226) وابن حبان (5/212) والدارقطني (2/184) والحاكم (1/427) والبيهقي (4/219) والبغوي (6/293) والحديث صححه ابن خزيمة وابن حبان، وقال الحاكم: صحيح على شرط الشيخين، ولم يخرجاه، ووافقه الذهبي، وقال الترمذي حسن غريب وفي الباب عن أبي الدرداء وثوبان وفضالة بن عبيد، وقال الدارقطني: رواته ثقات كلهم، وسكت عنه أبو داود والمنذري وحسنه النووي والسيوطي.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في السبت يونيو 27, 2015 9:14 pm

الردة عياذًا بالله



[rtl]س: ما حكم الصائم إذا نطق بكلمة الكفر في نهار رمضان؟[/rtl]


[rtl]ج: أجمع أهل العلم ([size=24][1]) على أن من ارتد عن الإسلام عياذًا بالله في أثناء الصوم أنه يفسد صومه، وعليه القضاء إذا عاد إلى الإسلام في أثناء اليوم أو بعد انقضائه سواء كانت ردته باعتقاده ما يكفر به، أو شكه فيما يكفر به بالشك فيه، أو بالنطق بكلمة الكفر مستهزئًا أو غير مستهزئ، قال الله تعالى: }وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآَيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ * لَا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ{ [التوبة: 65، 66] وذلك أن الردة عياذًا بالله تحبط كل عمل صالح، والصوم مما تحبطه الردة.[/size][/rtl]


[rtl]وإني ناصح لك أخي المسلم لا تستهن بهذا الأمر، واحذر الوقوع فيه، من حيث تعلم أو لا تعلم، سواء كانت صائمًا أو غير صائم، احذر الكفر وأهله، الذين يقعون فيه، ولا يبالون من سب الدين والملة، أو تأليف ما يسمونه بـ (النكت) التي فيها جرح أو استهزاء بالله سبحانه وتعالى، أو رسوله صلى الله عليه وسلم أو دين الإسلام، أو أهل الدين لدينهم أو فيها مدح للكفر وأهله، سواء كان قائلها جادًا أو مازحا حيث أنه لا فرق بين الجاد  والهازل في الكفر، فهذا أمر جد خطير، ومصيبة حلت بين صفوف المسلمين، نسأل الله لنا ولهم السلامة.[/rtl]


[rtl]وأنصحك أخي المسلم، لا ترض بقول هؤلاء المستهزئين؛ فإن الراضي بالكفر ومن صدر منه الكفر سواء، واحذر الجلوس معهم، واحذر الاستماع إلى أقوالهم، وأنكر عليهم، فقد قال تعالى: }وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آَيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلَا تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذًا مِثْلُهُمْ إِنَّ اللَّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعًا{ [النساء: 140] والله الموفق.[/rtl]


([1])  ذكر ذلك ابن قدامة.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في السبت يونيو 27, 2015 9:19 pm

صوم من لا يصلي



[rtl]س: رجل يصوم رمضان ولا يصلي، ويقول: إن رمضان إلى رمضان يكفر ما بينهما من الذنوب، فهل قوله هذا صحيح، وإذا كان غير صحيح فما حكم صوم من لا يصلي؟[/rtl]


[rtl]ج: أمر الصلاة عظيم، عظيم جدًا، أعظم مما يتصوره هذا المتكلم، ولو علمه لما قال ما قال، فالصلاة عمود الدين، فهي من الدين بمنزلة العمود في البيت، لا يقوم البيت إلا به، فإذا سقط العمود سقط البيت، كذلك الصلاة إذا تركها العبد سقط دينه قال صلى الله عليه وسلم: «رأس الأمر الإسلام، و عموده الصلاة»([size=24][1]) .[/size][/rtl]


[rtl]والصلاة أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة:[/rtl]


[rtl]فإن صلحت حاسبه الله على بقية أعماله، وإن لم تصلح قذف به في النار قال صلى الله عليه وسلم: «أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة الصلاة، فإن صلحت صلح له سائر عمله، وإن فسدت فسد سائر عمله»([size=24][2]) .[/size][/rtl]


[rtl]والصلاة آخر ديننا: فإذا ذهب آخر الدين لم يبق منه شيء، قال صلى الله عليه وسلم: «لتنقضن عري الإسلام عروة عروة، فكلما انتقضت عروة تشبث الناس بالتي تليها، وأولهن نقضًا الحكم، وآخرهن الصلاة»([size=24][3]) .[/size][/rtl]


[rtl]وتارك الصلاة قد برئت منه ذمة الله تعالى: قال صلى الله عليه وسلم: «من ترك صلاة مكتوبة متعمدًا فقد برئت منه ذمة الله»([size=24][4]) .[/size][/rtl]


[rtl]وتارك الصلاة لا حظ له في الإسلام: قال أمير المؤمنين عمر رضي الله عنه: لا حظ في الإسلام لمن ترك الصلاة ([size=24][5]) .[/size][/rtl]


[rtl]وتارك الصلاة كافر خارج عن الملة: قال صلى الله عليه وسلم: «إن بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاة»([size=24][6]) وقال صلى الله عليه وسلم: «العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة، فمن تركها فقد كفر»([7]) .[/size][/rtl]


[rtl]وليس لتارك الصلاة دواء إلا السيف أو أن يصلي ([size=24][8]) : قال تعالى: }فَاقْتُلُوا الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُوا لَهُمْ كُلَّ مَرْصَدٍ فَإِنْ تَابُوا وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآَتَوُا الزَّكَاةَ فَخَلُّوا سَبِيلَهُمْ{ [التوبة: 5] فأمر سبحانه وتعالى بقتلهم حتى يتوبوا ويقيموا الصلاة، فإن لم يقيموها قتلهم المسلمون.[/size][/rtl]


[rtl]والصلاة هي العاصمة لدماء المسلمين: فمن تركها أهدر دمه قال صلى الله عليه وسلم: «أُمْرتُ أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله، وأن محمدًا رسول الله ويقيموا الصلاة، ويؤتوا الزكاة فإن فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام، وحسابهم على الله»([size=24][9]) وهذا خالد بن الوليد رضي الله عنه يستأذن رسول الله صلى الله عليه وسلم في قتل رجل ممن يستحقون القتل فينهاه رسول الله صلى الله عليه وسلم قائلا: «لا، لعله أن يكون يصلي»([10]) فجعل العاصم لدمه الصلاة.[/size][/rtl]


[rtl]وتارك الصلاة يحشر مع رءوس الكفر: فعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما، قال: ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم الصلاة يومًا فقال: «.. من لم يحافظ عليها لم يكن له نور، ولا برهان، ولا نجاة، وكان يوم القيامة مع قارون، وفرعون، وهامان وأبي بن خلف»([size=24][11]) .[/size][/rtl]


[rtl]وتارك الصلاة مصيره أن يسلك في سقر: قال تعالى: }كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ * إِلَّا أَصْحَابَ الْيَمِينِ * فِي جَنَّاتٍ يَتَسَاءَلُونَ * عَنِ الْمُجْرِمِينَ * مَا سَلَكَكُمْ فِي سَقَرَ * قَالُوا لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّينَ{ [المدثر: 38-43].[/rtl]


[rtl]وتارك الصلاة، أو مؤخرها عن وقتها توعده الله بويل، قال تعالى: }فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ * الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ{.[/rtl]


[rtl]وتارك الصلاة توعده الله بغي: قال تعالى: }فَخَلَفَ مِنْ بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا{ [مريم: 59] قال ابن مسعود رضي الله عنه: غي: نهر في جهنم، خبيث الطعم، بعيد القَعْر، وقال أبو أمامة رضي الله عنه: هو في أسفل جهنم، يسيل فيه صديد أهل جهنم ([size=24][12]) .[/size][/rtl]


[rtl]ولو  كان تارك الصلاة من الموحدين المسلمين لما أدخله الله قعر جهنم، لأن عصاة المسلمين إذا دخلوا النار أعاذنا الله منها كانوا في الطبقة العليا ([size=24][13]) فلما كان مصير تارك الصلاة قعرها علمنا أنه ليس من المسلمين.[/size][/rtl]


[rtl]قال الإمام إسحاق بن راهويه: صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: أن تارك الصلاة كافر، وكذلك كان رأي أهل العلم، من لدن النبي صلى الله عليه وسلم إلى يومنا هذا: أن  تارك الصلاة عمدًا من غير عذر حتى يذهب وقتها كافر.[/rtl]


[rtl]ولا يختلف المسلمون أن ترك الصلاة المفروضة عمدًا من أعظم الذنوب، وأكبر الكبائر، وأن إثمه عند الله أعظم من إثم قتل النفس، وأخذ الأموال، ومن إثم الزنى والسرقة وشرب الخمر، وأنه معرض لعقوبة الله وسخطه، وخزيه في الدنيا والآخرة ([size=24][14]) .[/size][/rtl]


[rtl]هذا أخي الكريم حكم من تهاون وتكاسل عن أداء الصلاة من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وقد ذكرت لك في أول الرسالة أن الإسلام شرط من شروط قبول الصيام، وأن الكافر لا تقبل منه العبادة، لذلك فإن صوم من لا يصلي غير مقبول، حتى يعود إلى الإسلام مرة أخرى ويلتزم أداء الصلاة كما قال تعالى عن تاركي الصلاة }إِلَّا مَنْ تَابَ وَآَمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَأُولَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلَا يُظْلَمُونَ شَيْئًا{ [مريم: 60] فمن تاب من ترك الصلاة، وآمن بالله بعد كفره، وعمل صالحًا فله الجنة.[/rtl]


[rtl]أما قوله: إن رمضان إلى رمضان يكفر الذنوب، ومن أجل ذلك هو لا يصلي فنقول: هذا فهم منكوس ومغالطة واضحة، لا تخفى على عاقل، لأن آخر الحديث يرد على فهمه هذا الغريب، حيث قال صلى الله عليه وسلم: «الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة، ورمضان إلى رمضان مكفرات لما بينهما إذا اجتنب الكبائر»([size=24][15]) وتارك الصلاة لم يجتنب الكبائر، بل وقع في أعظمها وهي: الكفر بالله بترك الصلاة.[/size][/rtl]
[rtl]فعلى المسلم الحذر من هذه المغالطات، التي يروج لها بعض منكوسي الفهم هدانا الله وإياهم والله المستعان.[/rtl]


([1])  رواه الإمام أحمد (5/231) والترمذي (7/362) وابن ماجه (2/1314) والطيالسي (560) وعبد الرزاق (11/194) وابن أبي شبيبة (11/7) وعبد بن حميد (68) وابن حبان (1/218) والحاكم (2/413) والبيهقي (9/65) وفي الشعب (6/96) وقال الترمذي: حسن صحيح، وقال الحاكم: صحيح على شرط الشيخين، ووافقه الذهبي وصححه ابن حبان وابن القيم.
([2])  رواه ابن نصر في الصلاة (1/211) والطبراني في الأوسط (مجمع الزوائد (1/292)).
([3])  رواه الإمام أحمد (5/251) وابن نصر في الصلاة (1/415) وابن حبان (8/253) والحاكم (4/92) وصححاه وقال الذهبي والهيثمي رجال أحمد رجال الصحيح.
([4])  رواه الإمام أحمد (5/238) وله شاهد في المسند (6/421) وقال الهيثمي (1/295) رجاله رجال الصحيح، وقال المنذري (1/381) رواه الطبراني في الأوسط، ولا بأس بإسناده في المتابعات.
([5])  رواه الإمام مالك (1/40) والبيهقي (1/356) والدارقطني (2/52).
([6])  رواه مسلم (2/70).
([7])  رواه الإمام أحمد (5/346) والترمذي (7/269) والنسائي (1/54) وابن ماجه (1/342) وابن نصر في الصلاة (2/877) وابن حبان (3/Cool والدارقطني (2/52) والحاكم (1/7) والبيهقي (3/366) وفي الشعب (6/84) والحديث قال عنه الترمذي: حسن صحيح وصححه ابن حبان وقال الحاكم: صحيح لا تعرف له علة بوجه من الوجوه ووافقه الذهبي، وقال ابن القيم: إسناده صحيح على شرط مسلم.
([8])  وهو مذهب الجماهير من السلف والخلف ومنهم: الثوري والأوزاعي وابن المبارك وحماد بن زيد ووكيع ومالك والشافعي وأحمد وإسحاق وغيرهم.
([9])  رواه البخاري (1/75) ومسلم (1/206).
([10])  رواه البخاري (8/67) ومسلم (7/163).
([11])  رواه الإمام أحمد (2/169) وقال المنذري (1/386) إسناده جيد وقال الهيثمي (1/292) رجال أحمد ثقات، وعبد بن حميد (139) والدارمي (2/301) وابن نصر في الصلاة (1/134) وابن حبان (3/14) وصححه.
([12])  عزاه في الدر المنثور (4/278) إلى ابن جرير وابن مردويه والبيهقي في البعث.
([13])  إجماعًا ذكره الصنعاني.
([14])  ما بين القوسين من كتاب الصلاة لابن القيم (16).
([15])  رواه مسلم (3/117).
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في السبت يونيو 27, 2015 9:21 pm

محظورات الإحرام للصائم



[rtl]س: هل صحيح أن على الصائم اجتناب كل ما يجتنبه المحرم، من قص الشعر، والأظافر، والطيب والصيد؟[/rtl]


[rtl]ج: هذه من محظورات الإحرام وليست من محظورات الصيام، فالصائم إذا قص شعره، أو أظافره، أو تطيب، أو صاد صيدا خارج الحرم، كل ذلك لا حرج عليه فيه، ما دام أنه ليس بمحرم، إلا البخور فإن الأحوط اجتناب استنشاقه لأن الدخان جرم يخشى دخوله جوف الصائم، لكن لو بخر ملابسه، فلا بأس إن شاء الله.[/rtl]
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في السبت يونيو 27, 2015 9:23 pm

استعمال الحناء



[rtl]س: هل يجوز للمرأة الصائمة وضع الحناء على رأسها؟[/rtl]


[rtl]ج: نعم يجوز لها أن تضع الحناء على رأسها وعلى يديها ورجليها كذلك.[/rtl]
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في السبت يونيو 27, 2015 9:24 pm

دهن الشعر



[rtl]س: ما حكم استعمال دهن الشعر (الكريم) للصائم؟[/rtl]


[rtl]ج: يجوز أن يستعمل الصائم دهن الشعر والجلد (الكريم) لأن مسام الجلد ليست منفذا من منافذ الجسم إلى الجوف.[/rtl]
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في السبت يونيو 27, 2015 9:26 pm

الفرشاة والمعجون



[rtl]س: ما حكم استعمال الفرشاة والمعجون في نهار رمضان، مع العلم أن الفرشاة قد تسبب خرج بعض الدم من اللثة؟[/rtl]


[rtl]ج: لا بأس باستعمال الفرشاة في نهار رمضان فهي كالمسواك، وإن سال شيء من الدم فإنه لا يؤثر في الصوم، أما المعجون فإن له رائحة نافذة وطعمًا حادًا وهو مما يختلط بالريق، وحينئذ لا يؤمن ابتلاعه، فالأولى والأحوط للمسلم أن يبتعد عنه كما يبتعد عن كل ما قد يعرض صومه للفساد وقد قال صلى الله عليه وسلم: «دع ما يريبك إلى ما لا يريبك»([size=24][1]) وفي السواك والفرشاة بدون معجون الأسنان كفاية إن شاء الله.[/size][/rtl]


([1])  عن الحسن رضي الله عنه: رواه الإمام أحمد (1/200) والترمذي (7/221) والنسائي (8/327) والطيالسي (1178) وعبد الرزاق (3/117) والدارمي (2/245) والطبراني (3/75) وابن حبان (2/52) والحاكم (2/13) والبغوي (8/17) والحديث صححه الترمذي وابن حبان والحاكم والذهبي والسيوطي ورواه غير الحسن وابصة وابن عمر وأنس وواثلة رضي الله عنهم.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الأحد يونيو 28, 2015 9:58 pm

المعاصي في رمضان



[rtl]س: صائم لا يترك بعض المعاصي كالغيبة والنميمة والكذب، فهل يفطر بذلك؟[/rtl]


[rtl]ج: المعاصي، وخاصة الغيبة والنميمة والكذب من الذنوب القبيحة التي يجب على المسلم اجتنابها في كل مكان وزمان إلا أن قبحها يزداد في رمضان، قال صلى الله عليه وسلم: «من لم يدع قول الزور والعمل به فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه»([size=24][1]) والزور: الكذب، والمراد أن الصوم المختلط بالجهل والكذب مردود على صاحبه نسأل الله السلامة؛ لأنه ليس المقصود من شرعية الصوم نفس الجوع والعطش، بل المقصود ما يتبعه من ذكر الشهوات، وتطويع النفس الأمارة للنفس المطمئنة، فإذا لم يحصل ذلك لم ينظر الله إليه نظر القبول، وقد ذهب جماعة من السلف إلى إبطال صوم مثل هذا الرجل الذي لا يترك المعاصي، منهم: عمر وعلي وأبو ذر وأبو هريرة وأنس، وجابر رضي الله عنهم، ومن التابعين: مجاهد وميمون وحفصة، وقال إبراهيم النخعي: كانوا يقولون: الكذب يفطر الصائم، لذلك قال الإمام أحمد: كانوا أي السلف إذا صاموا قعدوا في المساجد وقالوا: نحفظ صومنا ([2]) وذلك لشدة احتياطهم، وإلا فهم رحمهم الله من أشد الناس ابتعادًا من الكذب والغيبة والنميمة في رمضان وفي غيره.[/size][/rtl]


[rtl]فعلى المسلم الحذر كل الحذر، فإن الأمر جد خطير وليحرص على حفظ لسانه عن كل ما قد يعرض صومه للفساد ([size=24][3]) .[/size][/rtl]





([1])  رواه البخاري (4/116).
([2])  المغني مع الشرح (3/112).
([3])  وإن كان مذهب الجمهور عدم فساد صوم العاصي.
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الأحد يونيو 28, 2015 10:00 pm

من تعرض للشتم



[rtl]س: إذا تعدى شخص على آخر فشتمه فكيف يتصرف وهو صائم؟[/rtl]


[rtl]ج: ليكن من عباد الرحمن الذين قال عنهم سبحانه }وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا{ [الفرقان: 63] فالجاهلون: السفهاء، وسلامًا: أي لا يجهلون على أهل الجهل ([size=24][1]) وعن النعمان بن مقرن رضي الله عنه قال: قال رسول الله- وَسَبَّ رجل رجلا عنده فجعل الرجل المسبوب يقول عليك السلام، فقال صلى الله عليه وسلم: «أما إن ملكًا بينكما، يذب عنك، كلما يشتمك هذا قال له: بل أنت، وأنت أحق به، وإذا قال له: عليك السلام قال: لا، بل لك أنت أحق به»([2]) .[/size][/rtl]


[rtl]فإذا شتم أحدًا صائمًا فليقل الصائم: إني صائم كما علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله: «الصيام جُنة([size=24][3])  فلا يرفث([4]) ولا يجهل([5]) وإن امرؤ قاتله أو شاتمه فليقل: إني صائم، إني صائم»([6]) .[/size][/rtl]



([1])  انظر الدر المنثور (6/271).
([2])  رواه الإمام أحمد (5/445) وقال الهيثمي (8/75) رجاله رجال الصحيح غير أبي خالد  الوالي وهو ثقة.
([3])  أي وقاية.
([4])  الرفث: الكلام القبيح الفاحش.
([5])  الجهل: الصياح والسفه.
([6])  رواه البخاري (4/103) ومسلم (8/28).
avatar
SeIfElLaH
مجلس المدراء
مجلس المدراء

الأوسمة :
عدد المساهمات : 4491
نقاط : 6379
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 42

رد: نيل المرام من أحكام الصيام على طريقة السؤال والجواب

مُساهمة من طرف SeIfElLaH في الأحد يونيو 28, 2015 10:02 pm

حكم السحور



[rtl]س: نام ولم يتمكن من تناول السحور، فهل عليه شيء؟[/rtl]


[rtl]ج: ليس على من ترك السحور إثم لأن السحور مستحب وليس بواجب([size=24][1]).[/size][/rtl]


[rtl]وقد حث رسول الله صلى الله عليه وسلم أمته على السحور، وأرشدهم إلى فضله، فقال: «تسحروا فإن في السحور بركة»([size=24][2])، وقال صلى الله عليه وسلم: «فصل ما بين صيامنا وصيام أهل الكتاب أكلة السحر»([3])، وقال صلى الله عليه وسلم: «السحور أكله بركة، فلا تدعوه ولو أن يجرع أحدكم جرعة من ماء، فإن الله عز وجل وملائكته يصلون على المتسحرين»([4])، وقال العرباض بن سارية رضي الله عنه: دعاني رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى السحور فقال: «هلم إلى الغداء المبارك»([5])، ودخل رجل على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يتسحر فقال له: «إنها بركة، أعطاكم الله إياها، فلا تدعوه»([6]).[/size][/rtl]




([1])  إجماعا ذكره ابن المنذر وابن رشد وابن قدامة والنووي.
([2])  رواه البخاري (4/139) ومسلم (7/206).
([3])  رواه مسلم (7/207).
([4])  رواه الإمام أحمد (3/12) وقال المنذري: إسناده قوي وصححه السيوطي.
([5])  رواه الإمام أ؛مد (4/126) وأبو داود (6/470) والنسائي (4/145) وابن أبي شيبة (3/9) وابن خزيمة (3/214) وابن حبان (5/194) والبيهقي (4/236) والحديث سكت عنه أبو داود والمنذري، وصححه ابن خزيمة وابن حبان.
([6])  رواه النسائي (4/145).

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 15, 2018 6:03 pm